عشاق وعاشقات اهل البيت عليهم السلام
هلا بيكم في منتدى عشاق وعاشقات اهل البيت عليهم السلام نرجو تسجيلكم في المنتدى ومساعدتنا في نشر علوم اهل البيت عليهم السلام ونرحب بكم مر وقضاء وقت ممتع معنا ادارة المنتدى

عشاق وعاشقات اهل البيت عليهم السلام

عشاق الحسين اهالي ذي قار (الناصرية)
 
الرئيسيةاتصل بنااليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخولfacebookفي حب الحسين
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
المواضيع الأخيرة
يوليو 2018
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
1234567
891011121314
15161718192021
22232425262728
293031    
اليوميةاليومية
التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني



اللهم صل على محمد وال محمد
صلوات على محمد وال محمد اللهم صل على محمد وال محمد

شاطر | 
 

 » الإمام الحسن بن علي الزكي المجتبى عليه السلام

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 940
نقاط : 2781
من لم يشكر الناس لم يشكر الله : 0
تاريخ التسجيل : 17/07/2012
العمر : 23
الموقع : back95.allahmountada.com

مُساهمةموضوع: » الإمام الحسن بن علي الزكي المجتبى عليه السلام   الأربعاء أكتوبر 17, 2012 7:40 pm

اسمه ونسبه ( عليه السلام ) :

الحسن بن علي بن أبي طالب بن عبد المطلب ( عليهم السلام ) .

أُمُّه ( عليه السلام ) :

فاطمة الزهراء ( عليها السلام ) بنت رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) .

ُكنيته ( عليه السلام ) :

أبو محمد .

ألقابه ( عليه السلام ) :

المجتبى ، التقي ، الزكي ، السبط ، الطيِّب ، السيِّد ، الوَلي ، وغيرها .

تاريخ ولادته ( عليه السلام ) :

وُلد الإمام الحسن ( عليه السلام ) في 15 رمضان 3 هـ ، وهو المشهور ، وقيل : سنة 2 هـ .

محل ولادته ( عليه السلام ) :

المدينة المنورة .

حب الرسول ( صلى الله عليه وآله ) للإمام الحسن ( عليه السلام ) :

قال رجل : خرج علينا رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) لصلاة العشاء وهو حامل حسناً ( عليه السلام ) .

فتقدم رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) للصلاة ، فوضعه ( عليه السلام ) ثم كَبَّر وصلى ، فسجد بين ظهراني صلاته سجدة فأطالها ، قال : فرفعت رأسي فإذا الصبي على ظهر رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) وهو ساجد فرجعت إلى سجودي .

فلما قضى رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) صلاته فقال الناس : يا رسول الله إنَّك سجدت بين ظهراني صلاتك سجدة أطلتَها ، حتى ظنَنَّا أنه قد حدث أمر وأنه يُوحَى إليك .

فقال ( صلى الله عليه وآله ) : ( كل ذلك لم يكن ، ولكن ابني ارتحلني فكرهت أن أُعجله حتى ينزل ) .

وقد قال رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) : الحسن والحسين ريحانتاي من هذه الدنيا .



وقال (ص) : الحسن والحسين امامان إن قاما وإن قعدا .

حروبه ( عليه السلام ) :

شارك الإمام الحسن ( عليه السلام ) في فتوحات أفريقية وبلاد فارس ، ما بين سنة ( 25 – 30 ) للهجرة ، واشترك في جميع حروب أبيه الإمام علي ( عليه السلام ) ، وهي :

1 - الجمل .

2 - صفين .

3 - النهروان .

زوجاته ( عليه السلام ) :

1 - أم بشير بنت أبي مسعود الخزرجية .

2 - خَولة بنت منظور الفزارية .

3 - أم أسحاق بنت طلحة التيمي .

4 - جُعدة بنت الأشعث .

أولاده ( عليه السلام ) :

1 - زيد .

2 - الحسن .

3 - عمرو .

4 - القاسم .

5 - عبد الله .

6 - عبد الرحمن .

7 - الحسين .

8 - طلحة .

9 - أم الحسن .

10 - أم الحسين .

11 - فاطمة بنت أم إسحاق .

12 - أم عبد الله .

13 - فاطمة .

14 - أم سلمة .

15 - رقية ، وغيرهم .

كرامته :

ما روي أن فاطمة ( عليها السلام ) أتت رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) تبكي وتقول : ( إنَّ الحَسَن والحُسَين ( عليهما السلام ) خَرَجا ولا أدري أين هُمَا ) .

فقال ( صلى الله عليه وآله ) : ( طِيبي نفساً ، فَهُمَا في ضَمَان الله حيثُ كانا ) .

فنزل جبرئيل وقال : ( هُما نائمان في حَائط بني النجار متعانقين ، وقد بعث الله مَلَكاً قد بَسَط جناحاً تحتهما وجناحاً فوقهما ) .

فخرج رسولُ الله وأصحابه معه ، فرأوهما ، وحَيَّة كالحلقة حولهما ، فأخذهما رسول الله على منكبيه ، فقالوا : نحملهما عنك ، قال ( صلى الله عليه وآله ) : ( نَعَم المطية مطيَّتهما ، ونعم الراكبان هُمَا ، وأبوهُما خَيرٌ منهما ) .

كرامة اخرى :

روي عن الإمام الصادق عن آبائه ( عليهم السلام ) : أنّ الحسن ( عليه السلام ) قال لأهل بيته : ( إنِّي أموتُ بالسّم كَمَا ماتَ رَسولُ الله ( صلى الله عليه وآله ) ) .

فقالوا : ومن يفعل ذلك ؟ قال ( عليه السلام ) : ( امْرأتي جُعدَة بنت الأشْعَثْ بن قَيس ، فإنَّ معاوية يَدُسّ إليها ويأمرها بذَلك ) .

قالوا أخرجها من منزلك وباعدها من نفسك ، قال ( عليه السلام ) : ( كَيف أُخرجُها ولم تَفعلْ بعد شَيئاً ، ولو أخرَجتُها مَا قَتَلني غَيرها ، وكانَ لَهَا عُذر عندَ الناس ) .

فما ذهبت الأيّام حتّى بعث إليها معاوية مالاً جسيماً ، وجعل يمنّيها بأن يعطيها مِائة ألف درهم أيضاً ويزوّجها من يزيد ، وحمل إليها شربة سم لتسقيها الإمام الحسن ( عليه السلام ) .

فانصرف ( عليه السلام ) إلى منزله وهو صائم ، فأخرجت له وقت الإفطار - وكان يوماً حاراً - شربة لبن ، وقد ألقت فيها ذلك السم ، فشربها ( عليه السلام ) وقال : ( يَا عَدوَّةَ الله قَتَلتِيني قَتَلكِ اللهُ ، واللهِ لا تُصيبِينَ مِنِّي خَلَفاً ، ولقد غَرَّكِ وسَخَّرَ منكِ ، واللهِ يُخزيكِ ويُخزيه ) .

فمكث ( عليه السلام ) يومين ثمّ مضى ، فغدر معاوية بها ولم يفِ لها بما عاهد عليه .

نقش خاتمه ( عليه السلام ) :

العِزة للهِ وَحدَهُ ، وقيل غير ذلك .

مُدة عُمره ( عليه السلام ) :

( 47 ) سنة .

مُدة إمامته ( عليه السلام ) :

( 10 ) سنوات .

حُكَّام عصره ( عليه السلام ) :

معاوية بن أبي سفيان.

تاريخ شهادته ( عليه السلام ) :

( 7 ) صفر 49 هـ ، وقيل : ( 28 ) صفر 50 هـ .

مكان شهادته ( عليه السلام ) :

المدينة المنورة .

سبب شهادته ( عليه السلام ) :

قُتل ( عليه السلام ) مسموماً بأمر من معاوية على يد زوجته ( عليه السلام ) جُعدة بنت الأشعث .

محل دفنه ( عليه السلام ) :

المدينة المنورة / مقبرة البقيع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://back95.yoo7.com
 
» الإمام الحسن بن علي الزكي المجتبى عليه السلام
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عشاق وعاشقات اهل البيت عليهم السلام :: فئة الاسلامية والحسينية :: منتدى الاسلامية-
انتقل الى: